حالة من الجدل انتشرت بسرعة كبيره على مواقع  السوشيال ميديا ،  وبعد ان نشر عروسين جلسة تصوير غريبة الشكل من ليلة زفافهما داخل إحدى غرف فنادق في مصر.

وبمجرد أن احتضن الشاب عروسته، ارتفعت زغاريد، ورقص جميع الناس في الغرفة على نغمات المهرجانات  الشعبي لمطربي المهرجانات حسن شاكوش وعمر كمال،

وتباينت ردود افعال بين رواد مواقع السوشيال ميديا على مقطع الفيديو المتداول من جلسة التصوير تلك بعض من الناس معجبين بالفكرة ومنتقدين لها.
فى :